مجلس الأمن الدولي يحسم أمره بشأن الملف السوري

مجلس_الأمن_الدولي,سوريا_أمريكا_روسيا_قرار_الاسد_تنظيم_الدولة_وقف_النار_
حرر في 19 ديسمبر 2015 على الساعة 02:40 166
حظى مشروع القرار الأمريكي، المتعلق بـ...

سطور(وكالات) رفيقة منتصري

 

حظى مشروع القرار الأمريكي، المتعلق بدعم خارطة طريق دولية لعملية السلام في سوريا، بإجماع مجلس الأمن الدولي بعد أن اِتفقت الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن على القرار الذي ينص على أن الشعب السوري هو الذي يعود إليه تقرير مستقبل سوريا، كما يقضي بوجوب وقف أي هجمات ضد المدنيين بشكل فوري، ويدعوإلى تشكيل حكومة اِنتقالية لتسيير شؤون البلاد والسهر على اِجراء اِنتخابات برعاية أممية بالإضافة إلى دعوته الأمم المتحدة إلى رعاية حوار بين ممثلي النظام السوري وفصائل المعارضة بداية من شهر جانفي القادم.

هذا وقد أجمع الحضور على ضرورة رحيل الأسد معتبرين إياه السبب الرئيسي للأزمة المدنية السورية ومشددين على أن مستقبل سوريا والسوريين يجب أن يكون عبر حل سياسي ديمقراطي لا بتخيير الشعب بين نظام بشار وتنظيم الدولة.

كما أبدى الطرف الروسي اِرتياحه لهذا القرار باِعتبار أنه يضمن وحدة التراب السوري ويؤكد على ضرورة دعم من يعمل على هزيمة الإرهاب، مشيرا إلى أن المجتمع الدولي متفق على ضرورة تبني الحل السياسي، وأن القرار يوفر إطارا من الدعم الدولي لجميع الأطراف السياسية في سوريا لإنهاء الأزمة.

ويذكر بأنّ أوباما كان قد حدد أهدافا كبرى فيما يتعلق بالملف السوري تتمثل في مجملها في تقديم الدعم لأصدقاء الولايات المتحدة وضمان عدم اِنتشار الحرب خارج حدود سوريا والحفاظ على اِستقرارها بالإضافة إلى تقليص قدرات تنظيم الدولة الإسلامية ومواصلة محاربته مع الحرص على منعه من الحصول على موارد التمويل.

مجلس_الأمن_الدولي | سوريا_أمريكا_روسيا_قرار_الاسد_تنظيم_الدولة_وقف_النار_ |
متوفر حاليا في الأسواق
حالة الطقس