المغرب يحذر الجزائر

المغرب_الجزائر_الأمم_المتحدة_
حرر في 05 أفريل 2018 على الساعة 16:22 70
المغرب يحذر الجزائر و الأمم المتحدة و يدعوهما الى تحمل مسؤوليتهما

طلب وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة من مجلس الأمن الدولي والجزائر تحمل كل مسؤولياتهما تجاه ما وصفه بتوغلات جبهة البوليساريو "الخطيرة للغاية" في المنطقة العازلة بالصحراء الغربية.

وقال الوزير المغربي للصحافيين،  بأنه سلم الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، إثر لقاء أجراه معه في نيويورك، رسالة خطية من الملك محمد السادس بشأن التطورات "الخطيرة للغاية" التي تشهدها المنطقة الواقعة شرق الجدار العازل للصحراء الغربية.

وأكد محمد السادس: "الجزائر تتحمّل مسؤولية صارخة. الجزائر هي التي تمول، والجزائر هي التي تحتضن وتساند وتقدم دعمها الدبلوماسي للبورليساريو".

وأضاف أن: "المغرب طالب ويطالب دوما بأن تشارك الجزائر في المسلسل السياسي، وأن تتحمل المسؤولية الكاملة في البحث عن الحل"، مشددا على أنه "بإمكان الجزائر أن تلعب دورا على قدر مسؤوليتها في نشأة وتطور هذا النزاع الإقليمي".

وتابع أن محمد السادس تحدث مباشرة مع غوتيريش بشأن هذه المسألة، وأكد "رفض المغرب الصارم والحازم لهذه الاستفزازات والتوغلات غير المقبولة"، في المنطقة، حيث تتولى المنظمة الدولية مسؤولية مراقبة وقف إطلاق النار بين البوليساريو والقوات المغربية.

ويأتي الموقف  المغربي الأخير في وقت أكدت  فيه  منظمة الأمم المتحدة عدم تسجيل أي توغل للقوات الصحراوية، 

و تشكل مشكلة الصحراء الغربية نقطة خلافية كبرى بين المغرب الذي يرى في الصحراء جزءا من أرضه و الجزائر التي تنظر اليها كقضية تصفية استعمار مطروحة لدى الأمم المتحدة .

المغرب_الجزائر_الأمم_المتحدة_ |
متوفر حاليا في الأسواق
حالة الطقس